بحث مخصص

Follow by Email

13‏/11‏/2010

رحلة ممتعة في عالم السيارات الذكية

في الطريق اليك سيارة تعرف طريقها بنفسها، تبعد عن الطرق المزدحمة وتتجنب حوادث التصادم ،
 وتعتني بك وتحرص علي سلامتك وتراقب جدول اعمالك وتسلك اقل الطرق ازدحاما حتي تصل الي مكتبك او منزلك في اقل وقت ممكن ، وتشغل  الموسيقي والافلام لاطفالك


وتخبرك بكل ما تريد معرفتة في مدينتك وانت علي الطريق كالمطاعم والجراجات العمومية او المتاجر او العنوان الذي تريد الذهاب الية ، ولو حدث اي عطل او خلل في المحرك او اي مكونات اخري ، اما ان تصلح نفسها ذاتيا بتحميل برنامج جديد من الشركة المصنعة او ترسل بيانات العطل الي المهندس المسئول او تقود نفسها الي اقرب محطة صيانة تابعة للمصنع من خلال نظم تحديد المواقع ، او قد يتمكن المهندس المسئول من اصلاحها عن بعد اثناء حركة السيارة دون ان يشعر السائق او الركاب باي مشكلة ، وهذا كلة لم يعد من قبيل التخمينات او الاماني والاحلام بل واقع يتحقق شيئا فشيئا كل يوم وبسرعة كبيرة ، والفضل كلة يرحع الي تكنولوجيا التليماتية التي تشكل مزيجا مدهشا من الادوات والبرمجيات والاجهزة العامة في نقاط التلاقي والتماس بين صناعات الاتصالات والبرمجيات والمعلومات وعالم المركبات المسرعة من سيارات وطائرات وسفن وقطارات وغيرها ، وباتت مثل كلمة سر تفتح جميع الابواب  امام ظهور وانتشار السيارات الذكية القادرة علي القيام بكل ذلك وما هو اكثر ، وبسبب هذة التطورات المثيرة نسنتحدث تفصيليا في عدة مقالات عن السيارة الذكية 
                                                 وللحديث بقية

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق